www.eshraqoo.com

منتدى بيئي يهتم بالبيئة المحلية و العالمية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

تلوث الهواء

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 تلوث الهواء في الأحد أبريل 11, 2010 8:26 am

روزيتا

avatar
بيئي البيئة همو
بيئي البيئة همو
يشكل الهواء عنصراً أساسياً من عناصر الحياة لا يستطيع الإنسان أن يعيش بدونه فهو يستنشقه و لا يستطيع الإنسان الحياة بدون الهواء إلا لدقائق

معدودة كما أن أهميه الهواء لا تقل أهميته بالنسبة للحيوان و النبات أيضاً .

يتألف الهواء :


1- من حيث الكتلة من النتروجين بنسبة 75% و الأوكسجين بنسبة 23 % و الأرغون بنسبة 1.3 % و ثاني أكسيد الكربون بنسبة 0.04 % و بعض

الغازات الأخرى ضئيلة النسبة .

2- من الحجم فإن هواء الغلاف الجوي يتألف من النيتروجين بنسبة 78% و الأوكسجين بنسبة 21% و الأرغون بنسبة 0.93% و ثاني أكسيد الكربون

بنسبة 0.03% و الباقي غازات أخرى ضئيلة النسبة .

و لا بد أن الأهمية كبيرة للأوكسجين في الهواء و الطبيعة فالإنسان لا يستطيع الحياة من دونه فالإنسان والحيوان يقومان باستهلاك الأوكسجين ويطرحان ثاني

أكسيد الكربون بينما النبات يقوم بالعكس بعملية التركيب الضوئي فيقوم باستهلاك ثاني أكسيد الكربون و النتروجين و يطرح الأوكسجين و من هنا

أهمية النبات في الطبيعة وبالنسبة لفائض ثاني أكسيد الكربون يذوب في المسطحات المائية و يتفاعل مع أملاح الكالسيوم الذائبة فيها و من ثم يترسب

على صورة كربونات الكالسيوم و يدخل في بناء هياكل الحيوانات البحرية و هناك الكثير العمليات الديناميكية التي تحفظ للهواء نظامه المرن .

الإنسان العادي يحتاج إلى قدر كبير من الهواء كل يوم تقدر بنصف ليتر من هواء في كل شهيق و بحوالي (22000) مرة في حالة السكون يومياً أما في حالة

الحركة و بذل المجهود أو عند ممارسة الألعاب الرياضية فإن هذا العدد يزداد كثيراً .

يعتبر الهواء ملوثاً إذا حدث تغير كبير في تركيبه لسبب من الأسباب أو إذا اختلط به بعض الشوائب أو الغازات أو المواد بقدر يضر بحياة الكائنات

التي تستنشق هذا الهواء و تعيش عليه أو تتعرض له .

من أهم مصادر تلوث الهواء :

ملوثات الهواء بعضها ما كان طبيعياً كالغبار و الكائنات الدقيقة و حبوب اللقاح و أبخرة البراكين و العواصف و الأعاصير و بعضها ما كان صناعياً

نتج عن الثورة الصناعية التي شهدها العالم في القرن العشرين كالكبريت و الرصاص و غازات الكربون و أكاسيد النتروجين و غيرها من المواد

الصناعية أو الطبيعية مما يعرف بملوثات الهواء

ومن أهم مصادر التلوث للهواء هو :


1– وسائل النقل : و تمثل وسائل النقل البرية و الجوية و البحرية فالسيارات زاد عددها بشكل مذهل إذ تشير مجلة الايكونومست البريطانية أن عدد

السيارات العاملة في العالم لعام 1996 قد زاد إلى 500 مليون سيارة و يتوقع أن يصل عددها إلى البليون عام 2030 و 500 مليون شاحنة و دراجة و

تأتي خطورتها كمصدر للتلوث الهوائي في العالم من أنها تعتمد على النفط و أحياناً الغاز الطبيعي كمصدرين للطاقة مما ينتج الكثير من الغازات و

المواد الخطرة من عوادمها كأكاسيد الكربون و الرصاص و غيرها و مما يزيد من خطورتها أنها تقذف في الطبقة الهوائية السفلية التي تتعامل معها

الأحياء بشكل مباشر . بالنسبة للطائرات خطورتها بأنها تلعب دوراً مهماً في تلويث الهواء لما تقذفه من عادم و خاصة أكسيد النيتريك . أيضاً لوسائل

النقل البحرية خطورة على الهواء من خلال ما تقذفه من عوادمها من غازات و جسيمات ....

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

2- الصناعة : إن الصناعة هي أكبر مصادر التلوث للهواء بعد وسائل النقل من خلال اعتمادها على النفط و الفحم و الغاز الطبيعي كمصدر رئيسي

للطاقة و ينطلق منها عند احتراقها كميات كبيرة من الغازات و الجسيمات التي تعمل من خلال تراكمها في الغلاف الجوي على تغيير التركيب الطبيعي

للهواء يصبح معه الهواء مصدراً لكثير من الأذى و الضرر الّذي بات يهدد كل مظاهر الحياة الحية و غير الحية .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

3- المصادر النووية الإشعاعية : هذا مصدر حديث في تلويث الهواء نتج عن استخدام الإنسان لبعض المعادن المشعة مثل اليورانيوم و الثوريوم في مجال

توليد الطاقة ( المجال السلمي ) و صناعة الأسلحة النووية (المجال الحربي ) . مثال ذلك استخدام القنابل الذرية في الحرب العالمية الثانية لضرب

مدينتي هيروشيما و ناجازاكي اليابانيتين خير مثال على آثار التلوث الإشعاعي الّذي أصاب كل مظاهر الحياة فيها .

4- الأسلحة الكيميائية و البيولوجية :

5- الزراعة : من أجل مكافحة الإنسان للحشرات لحماية محصوله قام باستخدام المبيدات الحشرية الضارة جداً للهواء حيث أن هذه المبيدات تعد مواد

سامة تنتقل بفعل الرياح إلى مسافات بعيدة و تؤثر في صحة الإنسان و الحيوان و النبات .

6- علب الرش : أن علب الرش سواء تلك المستخدمة في الزراعة مبيدات أو الصحة العامة أو معطرات الجو و مثبتات الشعر و مزيلات روائح

العطر ......أصبحت من مصادر التلوث الخطيرة .

تأتي خطورتها على الهواء من أناه تحتوي على مواد كيماوية محملة على غازات مضغوطة و بالذات على مركبات الكلوروفلوروكربون التي تتفكك تحت تأثير

الأشعة فوق البنفسجية و انفصال عنصر الكربون الّذي يهاجم غاز الأوزون ويدمره .

7- مواقد التدفئة و الأنشطة المنزلية : و هي تستخدم في الغالبية العظمى من دول العالم و تستخدم النفط أو الغاز الطبيعي أو الفحم في معظمها

نافثة في الجو الأطنان من الغازات تنتج عن احتراق الوقود المستخدم في الأجهزة .

8- الحرائق : الحرائق بكافة أنواعها و أشكالها سواء التي تصيب الغابات أو من إذابة مادة الإسفلت في الشوارع و آبار النفط أو تلك الموجودة في

مكبات النفايات أصبحت مصدراًُ ملوثاً للهواء حيث أن تلك الأدخنة المتصاعدة منها تحتوي على الكثير من الغازات السامة و الجزيئات الصلبة مما يؤدي

إلى تلوث الهواء

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

9- التدخين : هذه الظاهرة منتشرة في الكثير من المجتمعات و في بعض البلدان قد تم حظرها عن الأماكن العامة حتى لما لها من خطورة على صحة الإنسان و

آثار مدمرة على البيئة .

يحتوي دخان التبغ على أكثر من 3800 مادة كيميائية سامة أشهرها أول أكسيد الكربون و كبريتيد الهيدروجين و الأمونيا و سيانيد الهيدروجين و غير

ذلك الكثير .

الدخان عبارة عن خليط من الهواء الساخن و غازات تحمل ذرات صغيرة من القطران داخل السيجارة و يحتوي كثير من هذه الذرات على مواد سرطانية .

و كل هذه المواد تؤثر على الهواء و تعد السجائر من الملوثات للهواء

10 – النفايات الصلبة : تشكل النفايات الصلبة المنزلية و الصناعية خطراً كبيراً يهدد سلامة البيئة بشكل عام و الهواء بشكل خاص .

و ترتفع في معظم البلدان النامية جبال القمامة و المخلفات الصلبة التي تترك عرضة للتفاعل مع الشمس و الرطوبة و تصبح بيئة لتكاثر الحشرات .

أما إن تم حرقها كأسلوب للتخلص منها فإن ما ينبعث منها من أدخنة تلوث الهواء . و من أمثلة جبال النفايات هذه صيدا في لبنان و هذه صورة

لجبل النفايات في صيدا :

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

11 – أعمال المنشآت و البناء : يتصاعد إلى الهواء آلاف الأطنان من الغبار و الأتربة و الرمال الناعمة الناتجة من المحاجر و المقالع و أثناء

عمليات الهدم و الحفر و شق الطرق أو نقل هذه المواد من مكان إلى آخر .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

12 – البراكين : هي بالطبع ظاهرة طبيعية تحصل في الكثير من دول العالم و تقذف غازات كثير و بكميات ضخمة في الهواء من أشهر أمثلة البراكين ثورة

بركان جبل كاتماي في آلاسكا عام 1900 الّذي أطلق كميات هائلة من الغبار و الرماد و الغازات التي ظلت تدور حول العالم لمدة سنتين .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

13 – المناخ و تقلبات الطقس : من خلال قلة الأمطار مثلاً لا تساعد على تنظيف الهواء حيث أنه عندما يكون الهواء ملوثاً بثاني أكسيد الكربون فإن

المياه الكافية تؤدي إلى إذابته .

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى