www.eshraqoo.com

منتدى بيئي يهتم بالبيئة المحلية و العالمية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

واقع الممارسات اليومية لعمال جمع النفايات المفروزة في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

اشراقة مصطفى

avatar
بيئي البيئة أمو
بيئي البيئة أمو
رئيس كيماويين هناء نذير كغو- مديرية بيئة نينوى
واقع الممارسات اليومية لعمال جمع النفايات المفروزة في العراق

أن الظروف التي مر بها العراق خلال العقدين الماضيين جعلته يعيش في ظروف من الكساد الاقتصادي

والبطالة مما حدا بالكثيرين للعمل على خلق فرص عمل جديدة. ومن ضمن الظروف التي وفرتها هذه

المرحلة هي حاجة السوق العراقية إلى مواد أولية للصناعة الأمر الذي دفع بالعديد من العاطلين

عن العمل إلى امتهان جمع بعض أنواع النفايات البلدية المفروزة وبيعها على أصحاب المعامل

بغية تدويرها والاستفادة منها. ونتيجة لاستمرار الظروف المحيطة بالبلد فقد أدى ذلك إلى توسع

هذه الممارسات واتساع حلقاتها وبروز مناطق متعددة من العاصمة بغداد تحتضن بؤرا تتخصص في

التعامل مع هذه النفايات التي تجمع من مناطق بغداد كافة والتي تكون عادة قريبة من المناطق

الصناعية. ومن خلال الاطلاع عن كثب على واقع هذه المناطق تم التعرف على أنواع المواد المدورة

ومصادرها وكمياتها وكيفية الاستفادة منها. إن المناطق الخاضعة لدراسة هذه الممارسات هي

الأورفلي (مدينة الصدر) سبع قصور (الشعب) الشماعية (الكمالية) بوب الشام (الراشدية). وتعد هذه

المناطق واحدة من أماكن تجميع النفايات القابلة للتدوير والنشاط السائد فيها هو استلام

النفايات عن طريق شرائها من مقاولين متخصصين بشراء النفايات المفروزة والمجموعة من العمال

(الدوارة) أو العوائل الممتهنة لهذه المهنة وبيعها إلى معامل صناعة البلاستيك والزجاج وغيرها

لغرض الاستفادة منها من خلال تدويرها ومن أهم هذه المواد البطاريات حيث تجمع بمقدار

(200 – 2000) بطارية يوميا وألفافون الذي يبلغ معدل الكمية الناتجة منه يوميا نحو 10 طن

والبلاستيك الذي يبلغ معدل الكمية الناتجة منه يوميا نحو 150 كيلو غرام وعبوات المشروبات

الغازية الفارغة. (هذه الأرقام أخذت ميدانيا من ورش التدوير في منطقة الأورفلي حصرا والتي تعد

مركزا لتجميع وبيع المخلفات المدورة في بغداد

الاستنتاجات

1- هناك مناطق كثيرة في العراق لتولد النفايات البلدية الغنية بالمواد العضوية وغير العضوية

القابلة للتدوير أو إعادة الاستخدام خاصة في مراكز المدن الكبرى التي تضم إضافة إلى المناطق

السكنية مراكز صناعية كبرى وخدمية وترفيهية وبالتالي فأن مصادر تولد هذه النفايات متوفرة.

2- يمكن اختيار منسق من المؤسسات الحكومية المعنية بإدارة النفايات أمانة بغداد) لغرض

التنسيق بين مقاولين (قطاع خاص) متخصصين بالجمع والفرز وبين العوائل بعد أن ينتخب كادر عمالي

يتم تأهيله لهذا الغرض (الفرز) وتوفير المستلزمات المطلوبة له.

3- توفر الأيدي العاملة لهذا الغرض خاصة وأن البلاد تعاني من البطالة وبنسب غير قليلة.

4- أن فرصة توفر سوق للنفايات المفروزة في العراق قائمة في الوقت الحاضر لذا ستجد هذه

النفايات إقبالا شديدا عليها من هذه السوق لأنها تدر على السوق الصناعية الكثير من المواد التي

يمكن أن يعتمد عليها المصنع العراقي بدلا من الاستيراد.

من هنا يتبين أن أسباب نجاح مثل هذا المشروع البيئي الاستثماري التشغيلي متوفرة بصورة دائمة

والتي تعد من الموجبات الأساسية لنجاح مثل هذه المشاريع في العراق وتطويرها وإذا كانت هناك

مشاكل فربما لا تعد أساسية ويمكن التغلب عليها سواء كانت مادية مثلا حيث يمكن للمؤسسات المعنية

استثمار جهود المقاولين لإدخالهم في مثل هذه المشاريع اضافة إلى استثمار جهد العمال الاساسيين

لأمانة بغداد في هذا الشأن.

التوصيات :

1- تبني مشروع الإدارة المخلفات الصلبة البلدية يعتمد خطة طويلة الأمد في هذا الجانب وأن يكون

مثلا على غرار تجربة (الرائد) المصرية.

2- تبني كوادر متخصصة في جمع وفرز النفايات البلدية يتم تأهيلها أو تطويرها إذا كانت أصلا

تعمل في هذا المجال و إعدادها إعدادا جيدا.

3- الاتفاق مع الشركات المتخصصة في هذا الجانب للقيام بالعملية إذا كانت هناك عراقيل أمام

المؤسسات الحكومية.

4- توفير معامل متخصصة لتدوير النفايات البلدية من قبل القطاع الحكومي أو الخاص على أن تسلم

ادارتها للشركات الأهلية (قطاع خاص) للحفاظ عليها و إدامتها.

5- تبني فكرة إنشاء سوق متطورة للخردة والمواد المدورة في العراق يعتمد في ديمومته على ما

تنتجه معامل التدوير يوميا ليكون سوقا محلية لدعم الصناعة العراقية.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى